“برج المحبة” تجربة رائدة في العمل التطوعي وشريك اساسي في مشروع فرز النفايات

برج المحبة” تجربة رائدة في العمل التطوعي وشريك اساسي في مشروع فرز النفايات من المصدر مع بلدية برج رحال وعين ابو عبدالله وجمعية “انترسوس” والاهالي

مريم قعفراني: لقينا استحساناً للمشروع وتجاوباً لا سيما أن التلوث ومضاره الكارثية على البيئة والإنسان يطال الجميع من دون تمييز

منظمة انترسوس تشيد ببلدية برج رحال  وعين ابو عبدالله وتعتبرها من البلديات الفاعلة في هذا المشروع على صعيد التوعية والفرز المنزلي

 خاص takarir.net

في هذا النص يطل  takarir.net على تجربة بلدية برج رحال وعين ابو عبدالله الرائدة في إطلاق العمل التطوعي والشبابي فكان تأسيس لجنة لـ”برج المحبة”، و”المجلس الشبابي التطوعي” حيث ساهمت لجنة “برج المحبة” عبر مؤسسته وعضو المجلس البلدي مريم قعفراني مع متطوعين كثر من البلدة ومنهم اعضاء في “المجلس الشبابي التطوعي” والذي اسسته ملاك صفا، في إطلاق مشروع فرز النفايات من المصدر حيث لعبت لجنة “برج المحبة” الدور الابرز في إطلاق مشروع  فرز النفايات من المصدر بالتعاون مع البلدية وجمعية “انترسوس” وتابعت “برج المحبة” المشروع من الفه الى يائه منذ الاطلاق حتى التنفيذ مروراً بتوعية الاهالي ومساعدتهم على نجاح المشروع والذي انطلق منذ اشهر.

برج المحبة” مريم قعفراني

وتشير عضوالمجلس البلدي لبلدية برج رحال وعين ابو عبدالله مريم قعفراني ورئيسة لجنة  “برج المحبة” التطوعية في بلدية برج رحال وعين ابو عبدالله الى ان ليس هناك من متعة توازي تلك التي تشعر بها وانت تسخر طاقاتك وامكاناتك خدمةً للغير. فكيف إذا كان العطاء لأبناء بلدتك! من هنا امتازت تجربتي بالعمل الاجتماعي التطوعي بالإثراءالمعنوي والإضافة الكبيرة إلى شخصيتي وإلى طبيعة علاقتي بالآخر.

فرز النفايات

أما فيما يتعلق بمشروع فرز النفايات من المصدر، فقد أُنشأت كذلك مجموعةً من الشبّان والشبات المندفعين لتحسين أوضاع البلدة وقمنا بالتعاون والتنسيق مع جمعية INTERSOS بلقاءات سبقت جولات التوعية. وكم كنا متحمّسين لهذا النشاط خاصة وأننا نعدّ من القرى السبّاقة بهذا الشأن الذي يشغل البلد بأسره. وما زاد حماسنا أنه لدينا معمل لتجميع وتوضيب النفايات الغير عضوية بحيث نجح رئيس البلدية الحاج حسن حمود بإنشائه بعد جهودٍ مضنية ومتابعة حثيثة مع الجمعيات المموّلة. اما فيما يخص ردّات الفعل لدى الناس، فقد لقينا استحساناً للمشروع وتجاوباً إيجابيّاً مع الفكرة خاصة وأن التلوث ومضاره الكارثية على البيئة والإنسان يطال الجميع من دون تمييز. ولكن واقعاً لا نزال نعاني منه هو عدم الإلتزام التام في جميع الأحياء ولكننا سنستكمل المشروع من دون كلل أو ملل حتى نصل إلى خواتيم سعيدة بإذن الله.

منى محيش

وتؤكد منى محيش المتخصصة في علوم البيئة والمياه والحاصلة على ماجستير في هذا المجال والمربية في مجال العلوم الطبيعية وعضو المجلس الشبابي في بلدية برج رحال وعين ابو عبدالله، ان تطوعها في ملف التوعية والمساعدة بإنجاح مشروع الفرز من المصدر في البلدة ينبع من دراساتها المتخصصة ووعيها لخطورة التلوث الناتج من سوء معالجة النفايات.

وتقول محيش ان  تجربة التطوع في المجلس والمساهمة في تطوير البلدة والاهتمام بمتطلباتها مع مجموعة من الشبان والشابات المحبين لبلدتهم والمساهمة كل في اختصاصه بالتعاون مع البلدية، تجربة ممتعة ومفيدة وهامة ولا سيما بوجود رئيس البلدية الحاج حسن حمود وهو الساعي الى إنماء البلدة والوقوف على حاجاتها رغم القدرات شبه المعدومة للبلدية.

وترى محيش ان تخصيص مستوعبين لفرز النفايات بين عضوي وغير عضوي ساهم في مساعدة الاهالي على تقبل الفكرة وعدم استصعابها والتجاوب معها بالاضافة الى جهود بذلت للتوعية وتدريب الاهالي على الفرز من المصدر.

وتكشف ان هناك صعوبات طبيعية ان تواجهنا، وهي ذهنية الناس وصعوبة تقبل الفكرة بداية ولكن اليوم مع وجود جيل شاب الامور تتحسن، ويتجاوب الاهالي كما دُرب العمال للقيام بالخطوات اللازمة في عمليات الفرز.

الجهات المشاركة في مشروع الفرز

وتشرح قعفراني ان الجهات المشاركة في مشروع الفرز من المصدر تتألف من المجلس البلدي بشخص رئيسه وبعض أعضائه خاصة العنصر النسائي علماً ان الحاج حسن حمود شارك أيضاً بحملات التوعية وقصد مع المجموعات بعض البيوت نظراً لأهمية هذا الموضوع.

ويشارك ايضاً في جهود الفرز وإنجاح  المشروع لجنة متابعة فرز النفايات وقد تألفت من رئيسة لجنة الفرز منى محيش و عضوي المجلس البلدي: مريم قعفراني ورانيا خريس، وامين السر عباس نصرالله . وأعضاء من اللجنة: منال عزالدين، سارة خليل، جاد نصرالله، ملاك صفا، ديما طه غزال، مريم جفال.

أما الشريك الأساسي في هذا المشروع فهو فريق من جمعية INTERSOS وهي الجمعية الراعية والممولة للمشروع وقد قام أعضاء هذا الفريق بتنظيم لقاءات تحضيرية تمهيداً لجولات التوعية التي شاركوا أيضاً بها.

“انترسوس”

ولانترسوس دور هام في إنجاح مشروع الفرز، حيث وإنطلاقا من بداية عام 2019 اطلقت منظمة انترسوس الإيطالية، بتمويل من الوكالة الإيطالية للتنمية والتعاون، وبالتعاون مع إتحاد بلديات صور، بمشروع إدارة النفايات الصلبة في بلدة برج رحال الجنوبيّة، الذي يهدف الى الحد من أزمة النفايات التي بلغت ذروتها في الآونة الأخيرة، وذلك من خلال تعزيز ثقافة الفرز من المصدر والتقليل من إنتاج النفايات على مستوى البلديات، المنازل والمدارس.

وتشارك في هذا المشروع 8 بلديات في قضاء صور، إضافة الى حارتين في مدينة صور.  وتُعتبر برج رحال من البلديات الفاعلة في هذا المشروع على صعيد التوعية والفرز المنزلي. بحيث تم تشكيل لجنة بيئية تضمنت أبناء البلدة وأعضاء البلدية بإشراف من رئيسها الحاج حسن حمود بهدف تحقيق إستدامة هذا المشروع القيّم. حيث خضعت هذه اللجنة الى تدريب مكثف من قبل فريق العمل في جمعية انترسوس على عدة مواضيع متعلقة بآلية العمل وأسس التوعية المنزلية وبإدارة النفايات الصلبة.  وبعدها باشرت هذه اللجنة في عمليات التوعية المنزلية ومتابعتها في سبيل التأكد من إلتزام أبناء البلدة في فرز النفايات بالطرق الصحيحة.كما أن تفاعل الناس مع هذا المشروع كان ملفتا من حيث التعاون والإلتزام التام في الفرز.

كما قدّمت منظمة إنترسوس حاويات لكافة البلدة باللونين الأحمر للمواد الغير عضوية والأخضر للمواد العضوية، كما وتدعم المنظمة البلدية للحصول على المعلومات التقنيّة اللازمة لإدارة النفايات الصلبة ومساعدتهم في وضع خطة مناسبة.

كذلك تشارك بعض المدارس في برج رحال في برنامج التوعية المدرسية وسوف تنطلق حلقات التوعية مع بداية العام الدراسي 2019-2020. وتشمل هذه الحلقات أنشطة تربوية – تفاعلية ومشاريع علمية وفنية متعلقة بالبيئة عموما وبإدارة النفايات الصلبة خصوصا.

شهادات

وتكشف السيدة ام بلال فاطمة عزالدين وهي ربة منزل من بلدة برج رحال انها تقوم بعملية الفرز للنفايات منذ مدة طويلة حيت تعمد الى فرز الخضار ورميها في “الجنينة” لتتحول فيما بعد الى سماد عضوي للمزورعات بعد تحللها كما تتخلص من روائحها ورواسبها والماء من اكياس النفايات. وتشير ام بلال الى ان المسألة في غاية السهولة وخصوصاً ان هناك مستوعبين فقط للفرز الامر الذي يخفف من كمية وحجم النفايات اليومية ويخفف من الروائح والعصائر التي تنتجها النفايات المنزلية.

شاهد أيضاً

هبة إيطالية لبلدية برج رحّال وخريس يشدد على اهمية التعاون بين الجيش واليونيفيل

هبة إيطالية لبلدية برج رحّال لتعزيز القدرة في ملف النفايات ويوم بيئي  خريس: التعاون الوثيق …

مؤسسة شمس الدين للصيرفة