طرابلسي متحدثاً خلال الوقفة التضامنية

طرابلسي: رغم المآسي والمؤامرات ستنتصر فلسطين

طرابلسي: رغم المآسي والمؤامرات ستنتصر فلسطين

اعتبر النائب عدنان طرابلسي، في كلمة ألقاها في الاعتصام التضامني مع المسجد الأقصى والقدس الذي أقيم أمام مقر الإسكوا في وسط بيروت، أنه “رغم كل ما يجري هنا وهناك، رغم كل ما يحاك ضد بلادنا وأمتنا، رغم كل المآسي والجراح، رغم البلاء والسواد وكل مؤامرات الانقضاض والتصفية، تبقى فلسطين هي القضية، وتبقى الجباه شامخة والأنظار شاخصة نحو القدس، القدس العربية الأبية، نحو المسجد الأقصى بكل تفاصيله ومعالمه وأحجاره وأسواره”.

وقال: “إن الصهاينة يحاولون كل يوم أن يكسروا إرادة أهلِ فلسطين، وأن يرهبوهم وأن يهودوا أرضهم ويهدموا بيوتهم. ولكن فلسطين تبقى فلسطين، والشعب الفلسطيني يبقى الشعب المتمسك بأرضه رغم التهجير والتنكيل والتآمر، ورغم الفراق والشتات، ورغم كل المحن والمصائب”.

أضاف: “من بيروت التي تنزف كل يوم، من بيروت التي دمر الإهمال والفساد مرفأها القريب منا، من بيروت الصامدة والصابرة، من بيروت التي قاومت ودحرت الاحتلال الصهيوني، تحية من القلب إلى القدس وأهلها، وإلى أهلنا في كل فلسطين الذين يواجهون بصدورهم المخططات الصهيونية ما ظهر منها وما بطن. لقد أسقطتم ما سمي بصفقة القرن وإن شاء الله ستنتصر فلسطين، وتنتصر القضية المركزية للأمة العربية والإسلامية”.

وتابع: “إن هذه المرحلة التي تمر بها الأمة هي مرحلة من أخطر المراحل، والمطلوب اجتماع كل القوى والطاقات صفا واحدا، فالعدو يريد منا أن ننسى القدس وحق العودة، ويعمل على تفريق صفنا، والرد عليه هو بالوحدة الداخلية والتمسك بالأرض والمقدسات”.

وختم طرابلسي: “نقول للصامدين في أرض فلسطين الحبيبة إن لكم إخوة يؤازرونكم، ويشدون على أيديكم، ويقولون لكم ثقوا بأننا على العهد معكم حتى الممات بإذن الله. عاش الأقصى والقدس وعاشت فلسطين”.

شاهد أيضاً

من مسرحية السعيد عن سيرة بيكون

المفكر محمد السعيد يُحوّل سيرة “بيكون” الى مسرحية لتحطيم اصنام العقل

المفكر محمد السعيد يُحوّل سيرة “بيكون” الى مسرحية لتحطيم اصنام العقل خاص takarir.net يعيد موقع …