هيئة "تنسيق لقاء الاحزاب" منعقدة في مقر "حركة امل" للتضامن مع خليل وفنيانوس
هيئة "تنسيق لقاء الاحزاب" منعقدة في مقر "حركة امل" للتضامن مع خليل وفنيانوس

“تنسيق لقاء الاحزاب” تضامنت مع خليل وفنيانوس وعزت الجيش بشهدائه

“تنسيق لقاء الاحزاب” تضامنت مع خليل وفنيانوس وعزت الجيش بشهدائه

نددت هيئة تنسيق لقاء الأحزاب والقوى والشخصيات الوطنية اللبنانية بالقرار الأميركي الذي استهدف حركة “أمل” وتيار “المردة” بشخص الوزيرين السابقين علي حسن خليل ويوسف فنيانوس، وذلك في بيان اثر اجتماع استثنائي عقدته اليوم، في مقر “أمل” ببئر حسن، للتعبير عن “التضامن الكامل مع ركنين أساسيين من أركان العمل الوطني اللبناني المقاوم”.

حضر في بدايته رئيس المكتب السياسي في حركة “أمل” جميل حايك، الذي أكد “ثبات الأحزاب والقوى والشخصيات الوطنية اللبنانية على النهج المقاوم”، معتبرا أن “هذا الاستهداف يأتي في سياق محاصرة حركات المقاومة خدمةً للعدو الصهيوني، في إطار ما يسمى بصفقة القرن المشؤومة، وتزامناً مع مسلسل التطبيع الخياني الذي تمارسه بعض الأنظمة العربية”.

وكان لمنسق اللقاء النائب السابق كريم الراسي، في نهاية الاجتماع، تصريح حول المحور الذي تناوله اللقاء.

ادانة العمل الارهابي

و صدر بيان تعقيبا على استشهاد عدد من عناصر الجيش اللبناني، توجه فيه لقاء الأحزاب من “الجيش اللبناني، قيادة وضباطا وجنودا، ومن عوائل الشهداء الذين ارتقوا في مواجهة الخلايا الإرهابية، بأحر التعازي وأصدق مشاعر المواساة، على فقد أحبة أبطال قدموا أرواحهم فداء للوطن، في سبيل حفظ استقراره وأمنه”.

وأكد اللقاء أن “استشهاد كوكبة من عناصر الجيش اللبناني يضيف، إلى سجله الحافل بالتضحيات، صفحة جديدة من الروح الوطنية الصادقة البعيدة كل البعد عن الحسابات الطائفية والمذهبية الضيقة، والتي طبعت أداء بعض القوى السياسية المعروفة”.

ولفت إلى أن “الحادثة التي أدت إلى استشهاد العسكريين الأبطال، تؤكد بوضوح أن يد الإرهاب ما زالت تحاول العبث بأمن واستقرار لبنان، مستفيدة من الهجمة الأميركية المستمرة عليه تحت عناوين العقوبات والحصار المالي والاقتصادي، الذي أوصل البلد إلى وضع صعب، يمكن لأعداء لبنان الإستفادة منه من خلال استغلال الضائقة المالية والاقتصادية لتأسيس خلايا إرهابية”.

وأكد اللقاء وقوفه إلى “جانب الجيش في معركته ضد الإرهاب”، منوها ب”الروح الوطنية الصادقة التي يتحلى بها ضباطه وجنوده”، ومطالبا “السلطة السياسية بتأمين كل وسائل الدعم له لتمكينه من القيام بدوره بأفضل صورة ممكنة”.

شاهد أيضاً

السعيد خلال لقائه الهزيم

السعيد يشيد بالتصدي البطولي لإمام مسجد الحسين في حولي للهجوم على صناديق الزكاة

السعيد يشيد بالتصدي البطولي لإمام مسجد الحسين في حولي للهجوم على صناديق الزكاة خاص takarir.net …