الشاعرة زينة حمود
الشاعرة زينة حمود

القدسُ تُناديكم….

القدسُ تُناديكم….

تحت مجهر الإله
أرض الزيتون تُغتصب
تُذبح برف حمام
تحتَ عباءةِ ملوك السلام
الطفولةُ بالأقصى
نسيَتْ الأنبياء
كفرَتْ بالعُربان
شاخت قبل زمان
تاهت بين أنياب الاحتلال
جثثُ الحجارة تطوف ألأحياء
تُحملُ فوقَ الأكُف
مزينة بكوفية الإباء
وتُزفُ قربانا للسماء
يوما بعد يوم
تحت مجهر الإله…
تحت مجهر الإله
تُغتصب مدينةُ القدس
مدينةُ العشق
مدينةُ السلام
والعالم كلهُ نيام
صمٌ بكمٌ عميٌّ…
لا مفرٌ
من الطغيان
ولا مفرٌ من العربان
أما آن الآوان
أن تسقط ورقة الطغيان
يا دعاة الإسلام
ومحترفي الذل والهوان
آما آن الآوان
أن تلفظَ الأرضُ ألاحرار
وتخترقُ صمتَ الأكوان…

* زينة حمود /شاعرة واديبة لبنانية

شاهد أيضاً

الشيخ لحام يوقع كتابه

اللحام يوقع كتابه الجديد “مجموع شروح العقيدة المرشدة” في معرض طرابلس للكتاب

اللحام يوقع كتابه الجديد “مجموع شروح العقيدة المرشدة” في معرض طرابلس للكتاب بدعوة من رئيس …