حريق دار الامير
حريق دار الامير

حريق في مخازن “دار الأمير” والاضرار مادية

حريق في مخازن “دار الأمير” والاضرار مادية

لم يكفِ الوضع الاقتصادي السيء، والإغلاق العام الذي امتد لشهور على فترات بسبب كورونا، حتى اندلع حريق عصر أمس الجمعة 12/2/2021 في مخازن دار الأمير في بيروت، والسبب لا زال مجهولاً حتى الساعة.
وقد التهم الحريق قسماً من الكتب، ولكن سرعة تدخل رجال فوج إطفاء الضاحية مشكورين كان حائلاً دون امتداد النيران إلى سائر أقسام المستودع والمستودعات المجاورة ولسائر المبنى (سنتر زعرور/ طريق المطار) الذي يضم عشرات الشركات والمكاتب ومئات الموظفين والعمال.
وشاءت العناية الإلهية أنْ بقيت الخسائر مادية ولم تتعداها إلى الأرواح، وإلا لكانت كارثة كبرى بكل المقاييس.

مدير الدار يشكر المتضامنين
وتوجه مدير عام دار الأمير للثقافة والعلوم الدكتور محمد حسين بزي، بجزيل الشكر للجيران الأعزّاء في المبنى الذين سارعوا للاتصال بفوج الإطفاء، وساعدوا في إخماد النيران، وتشجموا العناء في المواكبة حتى آخر الليل.
كذلك الشكر الجزيل للمضحين الشجعان في فوج إطفاء الضاحية الذين سارعوا خلال دقائق للسيطرة على النيران وإخمادها.
كما أشكر كلّ الذين اتصلوا مطمئنين متضامنين، خاصة الزملاء الأعزاء والأصدقاء الكرام، ولا أرانا الله بكم مكروهاً، والحمد لله من قبل ومن بعد.

موقع takarir.net متضامن مع بزي ودار الامير

بدورها أسرة موقع takarir.net تهنىء بزي والعاملين في الدار بالسلامة، وترجو الله التوفيق لاعادة العمل بالدار وعودته الى نهضته وسابق عهده، إنه عليّ قدير.

شاهد أيضاً

من مسرحية السعيد عن سيرة بيكون

المفكر محمد السعيد يُحوّل سيرة “بيكون” الى مسرحية لتحطيم اصنام العقل

المفكر محمد السعيد يُحوّل سيرة “بيكون” الى مسرحية لتحطيم اصنام العقل خاص takarir.net يعيد موقع …